أكتوبر 21, 2012

خلال أربع  سنوات من العمل المشترك بين مدراء المشاريع والمقاولين في شركة أبوظبي للموانئ وفريق الموانئ والإدارة العليا للنظر في العد التنازلي والثواني الاخيرة على بدء العمليات في موانئ خليفة الجديد، في 1 سبتمبر 2012، حيث كانت لحظة فخر لجميع المشاركين ليشهدوا أخيراً على افتتاح المشروع وهو حاملا معه دليل على نجاح امارة أبوظبي وصناع قرارها. ان هذا المشروع الجديد من البنية التحتية الحيوية هو أول ميناء شبه آلي في منطقة الشرق الأوسط ويقدم أفضل الخدمات والامكانيات  التكنولوجية المتكاملة لجميع عملياتها.

وللاحتفال بهذه المناسبة، تلقى ميناء خليفة ثاني أكبر سفينة حاويات في العالم مع قدرة استيعابية من 14,000 حاوية بقياس 366 متر في الطول و 51 مترا في العرض. كما حضر الحفل موظفون من شركة أبوظبي للموانئ  ومرافئ أبوظبي.