سبتمبر 14, 2013

أعلنت كيزاد في أبوظبي “كيزاد” اليوم عن توقيع عقد المساطحة مع “الشركة البرازيلية للمواد الغذائية”، أكبر منتج للمواد الغذائية في أمريكا الجنوبية والتي اشتهرت في المنطقة بعلامتها التجارية “ساديا” للدجاج المجمد.

قام الرئيس التنفيذي العضو المنتدب لكيزاد،  المهندس خالد سالمين بتوقيع الاتفاقية مع السيد باتريشيو رونر، المدير العام للشركة البرازيلية للمواد الغذائية في الشرق الأوسط والتي تمثلها في المنطقة شركة الاتحاد للأغذية.

وبموجب عقد الاستثمار الذي بلغت قيمته نحو 530 مليون درهم، تحصل الشركة البرازيلية للمواد الغذائية على حق الانتفاع بقطعة الأرض البالغة مساحتها أكثر من1,743,000 قدماً مربعاً في المنطقة الحرة الواقعة ضمن مجمع تصنيع وانتاج المواد الغذائية في المنطقة “A” من كيزاد، والذي من المزمع استغلاله وتشغيله لإقامة منشأة لانتاج مواد غذائية متنوعة تشمل منتجات اللحوم والمعلبات والعجائن المختلفة خلال العام القادم 2014 بطاقة انتاجية سنوية تبلغ نحو80,000 طن.

معبراً عن سعادته بتوقيع الاتفاقية، قال خالد سالمين: ” يسرنا في كيزاد أن نرحب بأكبر الشركات الغذائية القادمة من أمريكا الجنوبية وأكبر مصدّر للدواجن في العالم. فمن خلال المجمّع الصناعي للأغذية نهدف إلى تقليل الاعتماد على الواردات من الأغذية المختلفة وتشجيع إنشاء بنية تحتية متينة تقوم على انتاج الأغذية في كيزاد لتحقيق رؤية أبوظبي الاقتصادية مع حلول عام 2030. سوف تستفيد الشركة البرازيلية للمواد الغذائية من موقعها الجديد بكيزاد من بنية تحتية متقدمة من شبكات المواصلات والنقل متعدد الوسائط وقربها من ميناء خليفة، وهو الميناء شبه الآلي الوحيد في الشرق الأوسط الأمر الذي يساهم في وصولها إلى اسواق جديدة وزيادة تدفق منتجاتها بشكل مؤثر وفاعل”.

من جانبه، أضاف باترشيو رونر قائلاً: ” مما لا شك فيه أن اتفاقنا الجديد للعمل من كيزاد يسهل وصولنا إلى الأسواق الجديدة المحيطة بشكل أسرع وأكثر كفاءة من قبل الأمر الذي يمنح منتجاتنا ميزة تنافسية أعلى وحصة سوقية أوسع ويعزز من كفاءة مبيعاتنا وشبكة توزيعنا. أنا أعتقد أن تمركزنا في الموقع الجديد في كيزاد سيمنحنا فرصة فريدة لدخول سوق المنتجات الغذائية المحلية وإضافة بعض التعديلات على خطوط الانتاج لتتناسب مع قواعد الاستهلاك المحلية وتلبية متطلبات الأسواق المحيطة في المنطقة، وهذا أمر سينعكس على خطوط انتاجنا بشكل إيجابي.”

جدير بالذكر أن الشركة البرازيلية للمواد الغذئية ومقرها سان باولو في البرازيل، حازت تصنيف أكبر شركات أمريكا الجنوبية لانتاج المواد الغذائية، كما اكتسب مكانتها كأكبر مصدر للدواجن في العالم عقب صفقة اندماج بلغت نحو 14 مليار درهم تمت بين اثنتين من كبريات شركات تعليب اللحوم، “ساديا” و “بيرديغاو”، في حين تبلغ القيمة السوقية للشركة وأصولها في الأسواق العالمية اليوم نحو3.8  مليار دولار.