أكتوبر 14, 2017

شيجيهيرو تاناكا: “ميناء خليفة يلعب دوراً محورياً في الربط بين دولة الإمارات والمنطقة”

شركة الغربية للأنابيب تستقبل الشحنة الأولى من المواد الخام في ميناء خليفة

استقبلت موانئ أبوظبي، المطور الرئيس والشركة المشغلة للموانئ التجارية والمجتمعية في إمارة أبوظبي وميناء الفجيرة بالإضافة إلى كيزاد في أبوظبي، وفداً يابانياً رفيع المستوى برئاسة السيد شيجيهيرو تاناكا، المدير العام لمكتب السياسات التجارية اليابانية، وذلك في كيزاد.

وضمن جولة له خلال الزيارة، تفقد السيد تاناكا منشآت كيزاد اطلع خلالها على الدور الحيوي الذي يلعبه ميناء خليفة وكيزاد والمنطقة الحرة التابعة لها في دعم التنمية التجارية وأعمال وتطلعات الشركات من خلال موقعهم الاستراتيجي.

وتعليقاً على هذه الزيارة، قال السيد شيجيهيرو تاناكا: “إنه لشرف عظيم أن تتم دعوتي لهذا الحدث، الذي يحتفي بالتعاون الاقتصادي بين اليابان وإمارة أبوظبي. من جانبها تدعم اليابان رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030، التي تهدف إلى بناء اقتصاد مستدام من خلال التنويع الصناعي. ويبرز ميناء خليفة كبوابة جديدة إلى أبوظبي ويلعب دوراً محورياً في الربط بين دولة الإمارات والمنطقة”.

ومن جانبه، أكد الكابتن محمد جمعة الشامسي الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي على أهمية زيارة الوفد الياباني الرفيع المستوي قائلاً: تم استعراض الإمكانات والامتيازات التي يوفرها ميناء خليفة وكيزاد للمستثمرين والشركات الأجنبية بما فيها اليابانية. وأضاف بأن اليابان تعد شريكاً استراتيجياً لدولة الإمارات، مؤكداً على أن موانئ أبوظبي بما فيها كيزاد تبذل كافة الجهود الممكنة لدعم كافة الشركات والمستأجرين اليابانيين”.

تضمنت الجولة أيضاً زيارة لمقر شركة الغربية للأنابيب، وهي شركة مشتركة لإنتاج الأنابيب أنشأت عام 2015 بين شركة “صناعات”، وتحالف مكون من رواد صناعة الحديد اليابانيتين، “جي أف إي ستيل” و”ماروبيني-إيتوشو ستيل”.

وفي 5 أكتوبر الماضي، استلمت الشركة أول شحنة مستوردة من صفائح الفولاذ، وهي المادة الخام الأساسية لعملية إنتاجها، في ميناء خليفة، ما يمثل معلماً رئيسياً لعملياتها في كيزاد.

وخلال الاحتفال بهذه المناسبة، قال السيد عقيل ماضي، رئيس مجلس إدارة شركة الغربية للأنابيب: “يعتبر تسلم شركة الغربية للأنابيب أول شحنة فولاذ من شركة “جي أف إي ستيل” في اليابان معلماً رئيسياً في رحلتنا. وأود أن أتقدم بجزيل الشكر لفريق موانئ أبوظبي لدعمه المتواصل لمشروعنا. تأسست شركة الغربية في إطار الرؤية المشتركة والتعاون المتبادل بين الإمارات وشركاء الصناعة في اليابان وهو أكبر مشروع مشترك بين الدولتين. وتلتزم “صناعات” و “الغربية” بخلق صناعات أفضل في أبوظبي ودولة الإمارات من خلال دعمهما رؤية الحكومة 2030″.

وضع حجر الأساس لشركة الغربية للأنابيب في كيزاد عام 2016، وتعد أول مصنع من نوعه في الإمارات لتصنيع أنابيب الصلب الملحومة كبيرة القطر والمقاومة لتأثيرات البيئة الحمضية، لتلبية احتياجات القطاعات الصناعية الإقليمية بما في ذلك قطاعات النفط والغاز والنقل، كما ستوفر الشركة أيضاً إنتاجها لقطاعات الصناعة والبناء في المنطقة.

وتعقيباً على الحفل، قال أدوين لامرز، نائب الرئيس – القسم التجاري، كيزاد: “نحن سعداء بدعم شركة الغربية للأنابيب ضمن مساعيها في المنطقة، ونفخر بتقديم أفضل الخدمات الممكنة لعملائنا في كيزاد. كما انه أمر مبشر أن نرى شركات مثل الغربية تحقق هذه الإنجازات البارزة من خلال الموقع الاستراتيجي لكيزاد التي يكملها قربها من ميناء خليفة، والمجهز بشكل كامل للتعامل مع جميع أنواع الحاويات والبضائع السائبة والعامة، وهو بمثابة بوابة لتجارة الصادرات والواردات داخل المنطقة وخارجها”.

يتم نقل الصلب المستورد، الذي تم تفريغه في ميناء خليفة، عبر طريق سريع من ثماني مسارب صُمم خصيصاً، لتحمل الضغط من المعدات الكبيرة، وهو طريق معياري مخصص لنقل المعدات بين منشآت المستثمرين وميناء خليفة بشكل سريع وآمن وبطريقة اقتصادية، ومع وصول الصلب المستورد إلى منشآت المستثمرين، تخضع المواد الخام لعملية الإنتاج ومن ثم إرسال المنتج النهائي إلى ميناء خليفة ليتم تصديره.

وأشاد السيد ميتسورو أنيزاكي، المدير العام في شركة الغربية للأنابيب، بالدور الذي تقوم به كيزاد وميناء خليفة في تقديم الخدمات اللوجستية السلسة، وقال: “يسعدنا أن نعلن وصول أول شحناتنا من الصلب من اليابان إلى ميناء خليفة. ونظراً للوضع الاقتصادي، هذا هو الوقت المثالي بالنسبة للغربية للبدء في تصنيع أنابيب الصلب، وهذا التطور يقطع شوطاً طويلاً في ترسيخ كيزاد كقاعدة تصنيع الصلب. ونعتبر ميناء خليفة، الذي يعد بوابة إلى كيزاد، مركزاً هاماً لسلسلة التوريد بالنسبة لنا، واستيراد المواد الخام، وتصدير الأنابيب إلى العالم. ونحن نثمن كافة الجهود التي تبذلها موانئ أبوظبي وتعاونها، وسنواصل العمل معاً لتحقيق المزيد من النجاحات”.

وأنشئ مصنع “الغربية” على مساحة 200 ألف متر مربع في كيزاد، ومن المتوقع أن تبدأ عملياتها التشغيلية عام 2018، وبمجرد تشغيله بالكامل يتوقع أن تصل طاقة المصنع الإنتاجية السنوية إلى 240 ألف طن، على أن يتم تصدير 40% منها إلى دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

والجدير بالذكر أن اليابان تعتبر شريكاً تجارياً استراتيجياً لدولة الإمارات العربية المتحدة، وبلغ حجم التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات واليابان 14.6 مليار دولار حتى نهاية 2016.