ديسمبر 19, 2018

أبوظبي، الإمارات، 18 ديسمبر 2018: أطلقت شركة “جي إيه سي أبوظبي”، المزوّد العالمي لخدمات الشحن المتكامل والخدمات البحرية واللوجستية، منشأة جديدة لها تضم مستودعاً ومساحة تخرين في كيزاد في أبوظبي، أحد أكبر المناطق الصناعية المتكاملة في المنطقة، والتابعة لـ “موانئ أبوظبي”.

 تخدم هذه المنشأة الجديدة التي يتوقع أن تبدأ عملياتها بالكامل يناير المقبل مجموعة واسعة من القطاعات بما فيها النفط والغاز والصناعات التحويلية والتشييد والإنشاءات ومنتجات السلع الاستهلاكية والأجهزة المنزلية والمعدات المتخصصة.

 وبهذه المناسبة، قال سمير شاتورفيدي، الرئيس التنفيذي لكيزاد: “تملك شركة ’جي إيه سي’ سجلاً حافلاً في خدمة مالكي السفن والشركات العاملة في ميناء خليفة منذ سنوات. وفي ظل الأهمية المتزايدة لأبوظبي كونها مركزاً عالمياً بارزاً للخدمات اللوجستية والشحن، فإننا نرحب باختيار هذه الشركة المرموقة كيزاد لتوسيع نطاق عملياتها في أبوظبي والمنطقة، والانضمام إلى قاعدة واسعة من الشركات العالمية التي تستفيد من الموقع الاستراتيجي والبنية التحتية المتطورة لكيزاد إلى جانب حلول الدعم المتكاملة المتاحة للشركات والمستثمرين.”

 وأضاف سمير قائلاً: “تتطلع الشركات الرائدة مثل ’جي إيه سي’ إلى تعزيز وصولها إلى الأسواق العالمية من خلال بنية نقل تحتية متطوّرة براً وبحراً وجوّاً وتوفر حلول تخزين مبتكرة مثل وحدات الصناعات الخفيقفة والمستودعات المجهزة في كيزاد. ونتطلع إلى دعم ’جي إيه سي’ وتوسيع نطاق أعمالها في أبوظبي والمناطق الأخرى”.

ومن جانبه، قال غوران إريكسون، المدير العام لشركة “جي إيه سي أبوظبي”: “يمثل ميناء خليفة بوابة استراتيجية لإمارة أبوظبي والمنطقة. ونستفيد من تأسيس عمليات لنا في كيزاد من موقعها القريب من هذا الميناء الحيوي وكذلك من المرافق والمنشآت المتكاملة التي تتيح للشركات العمل بكفاءة عالية وتقديم خدمات مميزة للعملاء.”

 وتنضم “جي إيه سي أبوظبي” إلى شركات عالمية أخرى في قطاع الشحن والخدمات اللوجستية في في كيزاد في أبوظبي بفضل عوامل الجذب التي تزخر بها “كيزاد” والتي من بينها “كيزاد للوجستيات”، التي تم تدشينها مؤخراً استجابة لاحتياجات الشركات العاملة في مجال التوزيع والتصنيع والشحن والخدمات اللوجستية في المنطقة. وتقع “كيزاد للوجستيات” في كيزاد وبجوار ميناء خليفة، أحد أسرع الموانئ نمواً في العالم، وكذلك بالقرب من مطارات دولة الإمارات الرئيسة، ويمكن الوصول إليها أيضاً عبر شبكة الطرق الرئيسة من أبوظبي ودبي والمملكة العربية السعودية.

 وكانت كيزاد قد عززت خدماتها بإطلاق مجموعة جديدة من وحدات الصناعات الخفيفة ومستودعات المناطق الحرّة. إذ تلبي هذه المستودعات احتياجات الشركات العاملة بمجال التجارة والتصدير والخدمات اللوجستية ومناولة الشحنات والموزعين. وفي المقابل، تخدم وحدات الصناعات الخفيفة المجهزة مسبقاً وعالية المرونة مختلف احتياجات شركات التصنيع الخفيفة وورش العمل.

هذا، وتمتلك شركة “جي إيه سي”، التي بدأت أعمالها في إمارة أبوظبي عام 1967، عدداً من المنشآت الأخرى في السلع والرويس ومصفح وميناء زايد ومطار أبوظبي الدولي.